منتدى قائم على منهج السلف الصالح في فهم النصوص الشرعية


    فوائد و فرائد سلفية بقلم الشيخ سمير المبحوح 2

    شاطر

    زائر
    زائر

    فوائد و فرائد سلفية بقلم الشيخ سمير المبحوح 2

    مُساهمة من طرف زائر في السبت أكتوبر 10, 2009 3:12 pm

    بسم الله الرحمن الرحيم





    فوائد و فرائد سلفية





    الحمد لله رب العالمين , و الصلاة و السلام على
    نبينا محمد , و على آله و صحبه أجمعين


    هذه بعض الفوائد العلمية , كنتُ قد جمعتُها مِنْ
    بعض الكتب و المراجع السلفيَّة , في كرّاس خاص ,


    ثم أحببتُ أَنْ يطَّلع عليها إخواني طلاّب العلم
    السلفييّن للإفادة منها , و العمل بها , حتى يترسّموا خُطى السّلف في علمهم و
    دعوتهم إلى الله , و تعاملهم مع أهل البدع , و تحذيرهم من الوقوع و المشاركة في الفتن .





    و على طالب العلم أن يكون على فَهم بمنهج السلف
    لحمل أمانة نشر العلم و الدعوة إلى الله حتى لا يقع


    في
    العيوب التي وقع فيها أهلُ الأهواء و البدع , مع المحافظة على المحجِّة البيضاء
    ,التي كان عليها النبي ( صلى الله عليه و سلم ) و صحابته الكرام , و من سار على
    منهجهم إلى يوم الدين.


    أخي طالب العلم السلفي : إليك بعض هذه الفوائد و
    الفرائد العلمية



    قال الإمام الأوزاعي- رحمه الله - : " تعلِّم الصدق قبل أن تتعلم
    العلم "


    ( شرح حِلية
    طالب العلم ص 138 )





    قال الإمام عبد الله بن المبارك – رحمه الله - : " أولُ العلم النية , ثم
    الإستماع , ثم الفهم , ثم الحفظ ,


    ثم
    العمل , ثم النشر "


    ( جامع بيان العلم و فضله 1/476 )





    قال ابن مسعود – رضي الله عنه - : " مَنْ عَلِم فليقل , و من لم
    يعلم فليقل : الله أعلم , فإن من العلم


    أن يقول
    لما لا يعلم الله أعلم "


    ( متفق عليه )





    قال الشيخ ابن عثيمين – رحمه الله - :" ما كان له حقيقة شرعية و عُرفية
    و لُغوية يرجع في ذلك


    إلى الشرع
    , ثم يقدِّم العُرف على اللغة "


    ( فتح ذي الجلال و الإكرام 5/177 )





    قال شيخ الإسلام ابن تيمية – رحمه الله - :" من فارق الدليل ضَلَّ
    السبيل , و لا دليل إلا بما جاء به الرسول ( صلى الله عليه و سلم )


    ( مفتاح دار السعادة 1/83 )





    قال ابن عساكر – رحمه الله - :" من وقع في العلماء بالثَّلب
    ابتلاه الله قبل موته بموت القلب "


    ( تاريخ ابن عساكر )





    قال الشيخ ابن عثيمين – رحمه الله - :" فإن المُخالِف عن علم يصعُب
    رجوعه بخلاف المخالف عن
    جهل "


    ( تفسير العثيمين 1/70 )





    قال شيخ الإسلام ابن تيمية – رحمه الله :" فإذا كان الرجل مخالطاً في
    السر لأهل الشرِّ يُحذَر منه "


    ( مجموع الفتاوى 25/414 )





    قال حماد بن زيد – رحمه الله - :" بلديُّ الرجل أعرف بالرجل
    "


    ( الكفاية في علم الرواية ص 106 )





    قال رافع بن أشرس – رحمه الله - :" من عقوبة الفاسق المبتدع
    ألا تُذكر محاسنه "


    ( شرح علل الترمذي لابن رجب الحنبلي ص 62 )





    " ذكر
    الخير و الشر في ذكر التاريخ و السِيَر , أما النقد فلا يذكر إلا النقد و الجرح "


    ( شرح كتاب الفرق بين النصيحة و التعيير ص 36 )





    قال ابن القيم – رحمه الله - :" أصل كل شر يعود إلى البدع "


    ( إعلام الموقعين 1/136 )





    قال شيخ الإسلام ابن تيمية – رحمه الله -:" فإنَّ أقوال العلماء يُحتَج
    لها بالأدلة الشرعية,


    لا يُحتج
    بها على الأدلة الشرعية "


    ( مجموع الفتاوى 26/202 , 203 )





    الشيخ الألباني – رحمه الله - :" ينفي أنَّه قال أنَّ أبا
    إسحاق الحويني خليفتي في الحديث "


    ( سلسلة الهدى و النور رقم الشريط 229 )





    الشيخ ربيع – حفظه الله - :" ينفي أنْ يكون فالح الحربي
    من تلاميذ الشيخ الألباني "


    ( المجموع الواضح في رد منهج و أصول فالح ص 132
    /حاشية )





    قال الشيخ ابن عثيمين –رحمه الله - بعد موت
    الشيخ ابن باز – رحمه الله – " ما عاد لنا رأس "


    يعني في
    الفتوى


    ( الدُرُّ الثمين في ترجمة ابن عثيمين ص 60 )





    قال شيخ الإسلام ابن تيمية – رحمه الله - :" الفتنة إذا ثارت عجز الحكماء عن إطفاء نارها
    "


    ( منهاج السنة النبوية 2/224 )





    قال سعد بن أبي وقاص – رضي الله عنه – لِمَنْ دعاه إلى القتال بين – علي
    و معاوية :" لا أقاتل حتى تأتوني بسيف له عينان , و لسان , وشفتان , يَعرِف
    الكافرَ مِن المؤمن "


    (أخرجه الحاكم و قال هذا حديث صحيح على شرط
    الشيخين و أقره الذهبي )





    قال عمر بن عبد العزيز – رحمه الله -
    في الفتن التي حصلت بين الصحابة عن اجتهادٍ منهم:


    "
    تلك دماءٌ طهَّر اللهُ منها سيوفَنا فلا نَخْضُب بها ألسنتنا "


    ( صحابة النبي صلى الله عليه و سلم , مكانتهم و
    عدالتهم ص 38 )





    قال سفيان الثوري – رحمه الله - :" بأنَّ الصف الأول المتصل
    بين يدي المنبر , و ليس الصف الأول المقطوع بالمنبر"


    (
    الثمر المُستطاب في فقه السنة و الكتاب 1/416)


    قال ميمون بن مهران – رحمه الله - :" إذا كان المزاح أمام
    الكلام فآخره الشتم و اللطام "


    ( الآداب الشرعية 2/155 )





    و آخر دعوانا أن الحمد لله رب العالمين


    كتبه


    سمير
    المبحوح


    12/شوال /
    1430 هــ


    الموافق 1/
    10/ 2009 م

      الوقت/التاريخ الآن هو الأحد نوفمبر 19, 2017 8:05 am