منتدى قائم على منهج السلف الصالح في فهم النصوص الشرعية


    يا من استقمت على الخير هل نشرت الخير لغيرك من الأخوات ؟

    شاطر
    avatar
    راجية رحمة ربي
    عضو نشيط بارك الله فيه

    انثى عدد الرسائل : 43
    الرتبة :
    السٌّمعَة : 0
    نقاط : 0
    تاريخ التسجيل : 30/05/2008

    يا من استقمت على الخير هل نشرت الخير لغيرك من الأخوات ؟

    مُساهمة من طرف راجية رحمة ربي في الخميس سبتمبر 11, 2008 12:37 pm

    بسم الله الرحمن الرحيم

    إن المتأمل لحال بعض الناس هداهم الله ليتفطر قلبه أسى وحزناً لحالهم ولما هم عليه من ذنب ومعصية لله تعالى وبعد عنه سبحانه بل بعضهم غارق في الذنوب والمعاصي نسأل الله العافية والسلامة فلا يؤدي صلاة ولا يعرف فضيلة .
    ولا شك ولا ريب أن هذا أمر يحزن كل من يعظم أوامر الله وكل من له قلب مقبل على الله وفيه خوف منه سبحانه ...

    ولكن يا تُرى هل أدينا ما أوجبه الله علينا تجاه هذه الفئة ... ؟
    يا مَنْ منّ الله عليك بالاستقامة والتدين

    هل أديت ما أوجبه الله عليك من بذل نصيحة ودعوة وإرشاد ؟


    ويا أختاه يا من استقمت على الخير هل نشرت الخير لغيرك من الأخوات ؟

    فكم من هؤلاء العصاة من لو دُل على خير لقبله وتقبله

    وحتى لو لم يتقلبه فأنت أديت ما أوجبه الله عليك

    فلماذا لا نحرص على نشر الخير بين الناس ؟

    ولماذا لا نحرص أن نخرج هؤلاء الناس من ظلمة المعصية إلى نور الطاعة ؟

    وإليك يا أخي الكريم وأختي الكريمة بعض الأساليب السهلة جدا في الدعوة إلى الله تعالى والأمر بالمعروف والنهي عن المنكر :

    1- اعلم بارك الله فيك أن الإحسان يأسر الإنسان فكلمة طيبة منك لشخص بعيد عن الله قد تقربه من الله وتأمل في قول النبي صلى الله عليه وسلم ( وتبسمك في وجه أخيك صدقة ) . وهذا أمر في غاية السهولة واليسر فلا تفرط فيه .


    2- اغتنم المجالس العامة في النصح ولو من طرف خفي فاذكر مثلاً قصة موجزة من صحيح البخاري واستنبط منها فائدة أو عبرة أو عظة وثق تماماً بأن هذا الأمر له فائدة كبيرة جداً فمن فوائد هذه الطريقة تقليل المنكر الموجود في بعض المجالس فبدل أن يكون الحديث في أمور لا ترضي الله تستطيع بتفكير يسير أن تبعد هذا المجلس بأكمله عن معصية الله فمثلاً تطرح موضوع بر الوالدين وتذكر قصة في هذا الأمر بأسلوب حسن جميل وبإذن الله ستجد من يضيف على كلامك فائدة ثم أخرى وهكذا سيتحول المجلس إلى مجلس ذكر وخير وإقبال على الله .

    3- إذا وجدت مقالاً طيباً نافعاً فلماذا لا ترسله لمن أعطاك عنوانه الالكتروني فبهذه الطريقة تدعو هذا الشخص إلى الخير بأمر لا يتطلب منك سوى ضغطة زر .

    فهل تأملت بارك الله فيك في تقصيرنا في الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر والدعوة إلى الله .

    4- تقام كثير من المحاضرات والدروس وللأسف الشديد قد يقام درس مفيد جداً جداً ولكن لا يعلم به كثير من الناس فلماذا لا ترسل رسالة لبعض المقربين إليك تدعوهم للمحاضرة ولو لم تحضر أنت فقد يحضر غيرك ويستفيد بل لعله يتوب إلى الله سبحانه وتعالى .

    5- بعد أيام سنستقبل العام الدراسي الجديد ولكن ماذا أعددت أيها المعلم وأيتها المعلمة من طرق وأساليب لنشر الخير ؟

    فيمكنك ببعض الكلمات اليسيرة التحذير من الحلف بغير الله فتذكر آية أو حديثاً في الموضوع مع بعض الكلمات التي يستخدمها الطلاب وتحذر من هذه الكبيرة العظيمة – الشرك بالله – وتخيل الأجر العظيم الذي سيصلك وأنت لم تبذل إلى اليسير .

    وكذلك أختي المعلمة تستطيعين بجهد قليل تصحيح الأخطاء التي تقع في الوضوء من قبل بعض الطالبات بأسلوب سهل وميسر وتخيلي الأجر الذي سيصلك بل هذا كله بإذن الله من الأعمال التي يصل أجرها للعبد بعد موته فقد قال النبي صلى الله عليه وسلم : (إذا مات الإنسان انقطع عنه عمله إلا من ثلاثة أشياء من صدقة جارية أو علم ينتفع به أو ولد صالح يدعو له) .

    فاغتنمي الأجر ولا تفرطي فيه .

    6- الشريط الإسلامي : فبمحاضرة واحدة قد يتوب شخص ويرجع إلى الله وتخيل يا أخي الكريم ويا أختي الكريمة كم من الأموال التي نصرفها بينما الشريط الواحد قد لا يكلف أحيانا الدرهمين فقط .

    فلا تبخل بهذين الدرهمين على غيرك فقد يجعل الله في هذا الأمر من الخير ما لا تتوقعه .

    7- ضع على مكتبك في العمل أو أماكن الانتظار كتيباً أو مطوية ففي وقت الانتظار يقرأ الإنسان كل شيء بل هو يبحث عما يذهب به ملل الانتظار بل اذكر مرة أني ذهبت إلى الحلاق فكنت من ضمن المنتظرين فوجدت بعض المطويات النافعة فجلست أقرؤها كما رأيت بعض الشباب أيضاً يقرؤونها .

    فهذه بعض الطرق السهلة جدا لنشر الخير والفضيلة

    فهل فيها من صعوبة ؟

    وهل فيها من مشقة ؟

    وهناك طرق كثيرة جدا ولكن هل من مشمر ؟

    بل هذا أقل ما يمكن أن يقدمه المسلم في سبيل نصرة دين رب العالمين

    وانظري بارك الله فيكِ

    إلى حالهم فهذا لا يعرف العقيدة الصحيحة فيقع في الشرك بالله

    وهذا يتعبد الله بالبدع

    وهذه ترتكب بعض المعاصي وهي لا تعلم بأنها فعلت حراماً

    فلماذا لا نقدم شيئا من الخير لهؤلاء الناس

    وكم سمعنا عن بعض من دعاة الباطل والضلال والانحراف من كفار وزنادقة وغيرهم

    ممن يجتهد في نشر الباطل ليلاً ونهاراً ولا يفتر ولا يكل ولا تعب

    بينما تجد – بعضا – ممن هم على العقيدة الواضحة والمنهج الصحيح في كسل عظيم وانشغال بالدنيا أبعدهم عن نشر الخير والفضيلة بل أحيانا يبعدهم عن الفضيلة والخير فينتكس ويعود إلى البعد عن الله

    فإلى الله المشتكى ...

    وقد تعتذر يا أخي ويا أختي بأن الناس لا تتقبل

    فأقول لك : هذه شبهة شيطانية يحاول الشيطان أن يصرفك بها عن الخير وعن الأجر والثواب تأمل قول الله تعالى ( ما على الرسول إلى البلاغ )

    وتأمل قول الله تعالى ( أنما أنت نذير )


    فما عليك إلا النصيحة واطلب العون من الله

    واذكر نفسي وأذكرك يا أخي

    وأذكركِ يا أختي بهذا الحديث الحسن

    عن حذيفة رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه وسلم قال: (والذي نفسي بيده لتأمرن بالمعروف ولتنهون عن المنكر أو ليوشكن الله أن يبعث عليكم عذابا منه ثم تدعونه فلا يستجيب لكم) . رواه الترمذي.

    فلنجتهد في نشر الخير بما ييسر الله تعالى .

    كلمات كتبتها لأمور دارت في نفسي - منها حديث النبي صلى الله عليه وسلم أعلاه- اذكر بها نفسي المقصرة أولاً واذكر بها إخواني وأخواتي لعل الله أن ينفع بهذه الكلمات .

    والله أعلم
    مـنـقـول للأمانــة

      الوقت/التاريخ الآن هو الخميس مارس 30, 2017 3:50 am